الإعلام عبر التعاون وفي التحول
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
niqash.org
correspondents.org
English

جُثتي فقط ستعود إلى الوطن

استر موومبي
بقي مايكل أجاك لاجئًا في مخيم نيومانزي منذ ديسمبر ٢٠١٣ عندما اندلعت الحرب الأهلية في جوبا، والتي عرَّضت حياته ومنزله للخطر. يعرب مايكل عن شكِّه بأنه سيرى منزله مرة أخرى.
13.12.2016
مسيرة من أجل السلام في يي، نوفمبر ٢٠١٤.  (الصورة: النيلان | أليسون ليميري)
مسيرة من أجل السلام في يي، نوفمبر ٢٠١٤. (الصورة: النيلان | أليسون ليميري)

”مستقبل البلاد غامض. القادة يُغيِّرون مواقفهم كالحرباء، وما داموا قد اختاروا الحرب بعد استقلال البلاد، فليس هناك شك بأنهم سيتقاتلون مرة أخرى وفي أيِّ لحظة. لا أستطيع أن أضع حياتي بين أيدي هؤلاء القادة.

إذا عدت إلى بلادي وبنيت حياتي من جديد، لن أستطيع الاطمئنان إن كانت الملكيات التي سأعمل من أجلها ستدوم أم ستُدمّر في حرب أخرى.

وبسبب سياسة البلد الدموية، أعتقد أن أطفالي هم الذين سيتمكنون من العودة إلى جنوب السودان عندما يكبرون. أما أنا، فجثتي فقط هي التي ستعود.“

مايكل أجاك، لاجئ في مخيم نيومانزي منذ ديسمبر ٢٠١٣.