الإعلام عبر التعاون وفي التحول
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
niqash.org
correspondents.org
English

”تحتَّم عليَّ الهروب“

استر موومبي
هرب الصحفي والمخرج السينمائي أوشان هانينغتون من منزله في مدينة ياي في جنوب السودان بعد تلقي تهديدات بالقتل من بعض المسؤولين الذين أغضبتهم تحقيقاته الصحفية.
29.11.2016  |  نيروبي، كينيا
هانينغتون أوتشان أثناء العمل. (الصورة: النيلان | دومينك لينرت)
هانينغتون أوتشان أثناء العمل. (الصورة: النيلان | دومينك لينرت)

”تلقيتُ مكالمة من أحد الأشخاص الذين كانوا يقومون بمضايقتي قبل مغادرتي بوقتٍ قصير، بعد الظهر، كان أحد الأصدقاء قد حذرني بأن هناك خطة قذرة لقتلي. وعندما تلقيت الاتصال من ضابط الأمن، قررت الهروب.

كنت أعرف أنهم سيتتبعوني على الطريق المباشرة إلى الحدود الأوغندية، ولذلك قررت السفر عبر حدود جمهورية الكونغو الديمقراطية لإيجاد طريق آخر إلى الحدود الأوغندية.

كانت المقالة التي كتبتها عن الفساد في الكنيسة الميثودية في جنوب السودان هي سبب تهديدات القتل، فهي تتهم الرئيس المحلي للكنيسة بسوء إدارة الأموال وتحويل مبلغ غير محدد من المال للاستعمال الشخصي.

ما زلت أعتقد أن هذا الزعيم الديني كان أحد الذين استأجروا مهاجمين لقتلي. أنا الآن في أوغندا و لا أعتقد أنني سأعود إلى الوطن في وقتٍ قريب. الحياة في كمبالا شاقّة. وتكاليف استئجار المنزل وفواتير الماء والكهرباء والطعام عالية جداً.

أفتقد وطني الذي كان لي فيه منزل وحديقة وأسرة. ولكني لا أكف عن الخوف على حياتي كلما وقفت أمام النافذة في الليل. أريد العودة ولكن ليس قبل أن تكون التهديدات ضدي قد أصبحت من الماضي“.

هذا التقرير يقع ضمن ملف:
#الهجرة: أبناء الأرض يتبعثرون كطيورٍ تهرب من سماء تشتعل
جميع مواضيعنا متوفرة لإعادة النشر. نرجو الاتصال بنا عبر عنوان بريدنا الالكتروني عند إعادة نشر تقاريرنا، صورنا أو أفلامنا.