الإعلام عبر التعاون وفي التحول
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
niqash.org
correspondents.org
English

كيف نوقف انتشار مرض دودة غينيا؟

MiCT | النيلان
يعتبر جنوب السودان البلد الأكثر تضرراً من مرض دودة غينيا، وهي كائن طفيلي يمكن أن يتسبب بعجز مؤقت لدى خروج الدودة من تحت الجلد. في ثمانينيات القرن الماضي، انتشر هذا الوباء في ٢٠ بلداً إفريقياً وأصاب ملايين البشر.
9.06.2016  |  السودان، جنوب السودان
أوعية من السودان. (الصورة: النيلان | محمد هلالي)
أوعية من السودان. (الصورة: النيلان | محمد هلالي)

ينتشر هذا المرض، المعروف أيضاً بداء التُنينات، عندما يشرب شخص مياهاً تحوي براغيث الماء المصابة بعدوى يرقة دودة غينيا. ولا تظهر أي أعراض للمرض طيلة سنة بعد الإصابة، لكن الشخص المصاب يعاني بعد ذلك من ورم مؤلم إذ تكوّن أنثى الدودة بثرة داخل الجلد؛ غالباً ما تكون على الساق لتخرج الدودة منها بعد بضعة أسابيع.

ينتشر المرض عند الأشخاص الذين يستعملون مصادر المياه المكشوفة والراكدة التي غالباً ما تتشكل بفعل الإنسان، مثل برك المياه وأحياناً الآبار الضحلة أو الآبار المزودة بدرج.

ولأن اليرقة لا تعيش في جسم برغوث الماء إلا أربعة أشهر كحد أقصى، فلا يمكن أن يبقى المرض في منطقة إلا إذا أصاب البشر. وتقول منظمة الصحة العالمية إنه يمكن القضاء على هذا المرض المؤلم عبر اتباع الإجراءات التالية:

     ١. المراقبة الفعالة بهدف اكتشاف كل الإصابات خلال 24 ساعة من خروج الدودة من تحت الجلد ومكافحة كل الإصابات.

     ٢. ضمان الحصول على مياه الشرب الصالحة وتحويل مصادر المياه غير الصالحة للشرب إلى مصادر صالحة للشرب.

     ٣. تشييد إفريز (واجهة) حماية حول فوهة كل بئر، أو تركيب مضخات يدوية للآبار مما يمنع الإصابة بمرض التُنينات وكذلك بأنواع الإسهال المختلفة.

     ٤. القيام بعمليات تصفية منتظمة وممنهجة لمياه الشرب من البرك والآبار الضحلة غير المحمية أو من المياه السطحية بقطعة قماش شبكية أو، وهو الأفضل، مصفاة مصنوعة من شبكة من النايلون ذات فتحات بسعة ٠‪.‬١٥ ملم، وهو كل المطلوب لاستبعاد قشريات الجادف (cyclops) من ماء الشرب.

     ٥. معالجة مصادر المياه غير الصالحة للشرب لقتل قشريات الجادف الموجودة في المياه.

     ٦. حملات توعية صحية وتعبئة اجتماعية لتشجيع التجمعات السكانية المتضررة على الالتزام بالممارسات الصحية المتعلقة بمياه الشرب.

 

* من معلومات منظمة الصحة العالمية‪‬ ومركز كارتر. 

هذا التقرير يقع ضمن ملف:
#المياه: لن يجد الأحمق الماء حتى في النيل
جميع مواضيعنا متوفرة لإعادة النشر. نرجو الاتصال بنا عبر عنوان بريدنا الالكتروني عند إعادة نشر تقاريرنا، صورنا أو أفلامنا.