الإعلام عبر التعاون وفي التحول
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
niqash.org
correspondents.org
English

كيف تجعل من شهر الصيام شهر الصحة كذلك؟

آدم محمد أحمد
عدد من النصائح يقدمها الأطباء للصائمين لتفادي الأمراض خلال شهر رمضان، أولها الابتعاد عن "المبالغة في الأكل والشراب في ليالي رمضان".
10.06.2016  |  الخرطوم، السودان
وقت الإفطار في الخرطوم، السودان، تاسع يونيو، ٢٠١٦. (الصورة: النيلان | آدم محمد أحمد)
وقت الإفطار في الخرطوم، السودان، تاسع يونيو، ٢٠١٦. (الصورة: النيلان | آدم محمد أحمد)

يوم 'الوقفة'، أي قبل يوم واحد من دخول شهر رمضان، يتزاحم الناس في المطاعم في الخرطوم وربما في السودان بصورة عامة طلبا للأكل الشهي، وكأنها الوجبة الأخيرة لكل منهم. 

هذا سلوك عرف بـ 'خم' الرماد بين السودانيين. المؤسف أن السلوك هذا لا ينتهي في ذلك اليوم، ولكنه يستمر عند البعض شهر رمضان كاملا. تضاعفت أسعار السلع الأكثر استخداماً في رمضان نتيجة لارتفاع الطلب عليها، وربما كان تزاحم هؤلاء على الأسواق نتيجة إحساسهم بالامتناع عن تناول ما لذ وطاب خلال يوم صيام طويل وساخن. 

ومن المعروف أن الصيام يأتي بصحة الجسم والبدن، ويقضي على كثير من الأمراض سيما لمن يعانون من مشاكل في المعدة. لكن في الغالب يحدث العكس نتيجة للسلوك الخاطئ في الأكل بإفراط عند الإفطار. 

 يحتوي جسم الإنسان على ٧٢ مليار خلية وكل دقيقة عند الصوم تخرج حوالي ١٠ مليون خليفة تالفة، لتحل محلها خلايا جديدة.“
الدكتور محمد إسماعيل اختصاصي التغذية والصحة

يقول الدكتور محمد إسماعيل اختصاصي التغذية والصحة لـ’النيلان’ أن الصوم علاج لأنه يحدث فيه ما يعرف بالالتهام الذاتي للخلايا. "يحتوي جسم الإنسان على ٧٢ مليار خلية وكل دقيقة عند الصوم تخرج حوالي ١٠ مليون خليفة تالفة، لتحل محلها خلايا جديدة."

ومن بين نصائح الدكتور إسماعيل هو الابتعاد عن "المبالغة في الأكل والشراب في ليالي رمضان" والتركيز على الشربة الدافئة بدل العصائر الحلوة والباردة.  

"أهم شيء هو تناول فيتامينات عبر سلطات مثلا،" وبالنسبة للمشروبات تفادي الغازية منها، أي مثلا تناول "العصير الطبيعي دون سكر، لأن الأخير عدو الإنسان الأول" يشدد إسماعيل.  

أما بالنسبة للسحور، فمن الأفضل الاكتفاء بمياه أو قطعة موز أو تفاحة و"الابتعاد بقدر الإمكان عن الملح لأنه يسبب العطش فضلا عن الابتعاد عن الطبخ كالبامية والملوخية والبطاطس" يفسر الدكتور. 

في السابق كانت صينية رمضان تتكون من صحن بليلة* وآخر تمر وبالكتير كورة عصيدة، بالإضافة إلى جكين من الحلومر* والكركدي.“ 
آمنة فضل الله

 ولقد تغيرت الأنماط الغذائية للسودانيين بطريقة واضحة عبر السنوات الماضية، لاسيما في شهر رمضان. تقول آمنة فضل الله ذات السبعين سنة: "في السابق كانت صينية رمضان تتكون من صحن بليلة* وآخر تمر وبالكتير كورة عصيدة، بالإضافة إلى جكين من الحلومر* والكركدي." 

في أواخر سبعينيات وبدايات ثمانينيات القرن الماضي، عانى السودان من الجفاف والتصحر بالإضافة إلى معاناته من الحروب. ترتب عن ذلك نزوح عدد من سكان كردفان ودارفور إلى المدن وكذلك تلقي السودان لمساعدات دولية، شمل شقها الغذائي القمح.  

"المعونة الأمريكية التي قدمتها واشنطون للسودان ضمن مساعدتها الإنسانية احتوت أنماط غذائية لم تكن معروفة سابقاً لدى السودانيين من بنيها دقيق الذرة الشامية الذي اشتهر وقتها باسم (عيش ريغان) – على اسم الرئيس الأمريكي وقتها دونلد ريغان- والمعلبات“، يقول الصحفي محمد عبد السيد في تقرير نشر مسبقا على النيلان.  

وحسب نفس التقرير، وجد النازحون القادمون للمدن نمطا غذائيا مختلفا تماما عن الذي ألفوه. "في حين كان النمط الغذائي لأولئك القادمين في مناطقهم يعتمد على الذرة والدخن ولحوم والبان المواشي، كان سكان المدن يعتمدون على الخبز المصنوع من القمح بجانب الخضروات واللحوم التي يتم شرائها من المحلات." 

ما زالت موائد الصائمين في المناطق الريفية أو الطرفية تشبه تلك التي تتحدث عنها فضل الله. ولكن بالنسبة لمن يملك الأموال، فإن مائدة الإفطار تفيض باللحوم، العصائر الطازجة، الفواكه والمشروبات الغازية. بعد الإفطار بعدد من الساعات، يأتي وقت العشاء، حيث تجد المأكولات المطبوخة التي تتسم بالدهون والملوحة مثل البطاطس، البامية، الملوخية، الرجلة، الفاصوليا والعدس. هذه الأكلات هي نفسها التي يتم تناولها أثناء السحور.  

"أي مرض من الله، إلا مرض البطن من سيدو"،  تقول فضل الله، التي لاحظت هذا الارتفاع في نوع المأكولات غير الصحية في رمضان. 

أي مرض من الله، إلا مرض البطن من سيدو“ 
آمنة فضل الله

وبالإضافة إلى نمط التغذية الذي تغير، فإن أبو رنا، معلم في الخرطوم، يشير إلى أن كمية المكونات الغذائية التي يتم شراؤها ارتفعت كثيرا. "في رأيي يجب علينا شراء ما نحتاجه فقط وترك التبذير. ارتباط رمضان بعادة التسوق المفرط والإسراف في تناول الطعام أمر لا داعي له" يشدد أبو رنا. "علينا أن ندرك أن الصوم أشبه بالفلتر في تنقية الجسد والنفس من الشوائب". يضيف المعلم.  

من ضمن نصائح الأطباء كذلك ممراسة الرياضة خلال شهر رمضان. رغم أن معظم الصائمين يعتقدون أنه عليهم إدخار طاقتهم، إلا أن ممارسة رياضة المشي مثلا قبل الإفطار ساعة تساعد على طرد توكسينات اليوم الماضي، وتساعد على تجهيز الجسم تدريجيا لمعاوده نشاطه العادي.

ولكن على هذه الرياضة ألا تمارس تحت ضغط حرارة الشمس وبطريقة متعبة، حتى يتم تفادي فقدان السوائل من الجسم. أما بعد الإفطار بساعتين، المشي، الجري أو السباحة كلها رياضات ممتازة تساعد على الهضم، وتجعل الصائم يشعر بالخفة والرشاقة، على ألا ينسى الممارس تناول الماء باستمرار بعد الإفطار. 

وأخيرا يجب الإشارة إلى أنه على ذوي الأمراض المزمنة مراجعة الطبيب قبل صيامهم، لتقدير موقفهم الصحي، وأن يتجنبوا الأخذ بالآراء الشخصية في مسائل صحية، كما ينصح الدكتور أمجد، علي اختصاصي الباطنية والأمراض المعدية في الخرطوم.

 

   البليلة: حمص مسلوق يؤكل مع تتبيلة خاصة تتكون أساسيا من الكمون. 
   الحلومر: مشروب سوداني  يصنع من الذرة النابتة، بعض البهارات والكثير من السكر.

جميع مواضيعنا متوفرة لإعادة النشر. نرجو الاتصال بنا عبر عنوان بريدنا الالكتروني عند إعادة نشر تقاريرنا، صورنا أو أفلامنا.