الإعلام عبر التعاون وفي التحول
Brunnenstraße 9, 10119 Berlin, Germany
mict-international.org

مشروعاتنا الأخرى
afghanistan-today.org
niqash.org
correspondents.org
English

٤\ الزواج: الأواصر التي تصوغها التقاليد
صفقات تعقد بمهور الزواج

أقوث أبرهام
سعر العروس مسألة أساسية ضمن تقاليد الزواج عند الدينكا.
25.12.2016  |  أويل، جنوب السودان
عائلة تتسلَّم الأبقار كمهر في أويل، ما يعتبر ضمن تقليد الزواج المهمة عند الدينكا. (الصورة: النيلان | أقوث أبراهام)
عائلة تتسلَّم الأبقار كمهر في أويل، ما يعتبر ضمن تقليد الزواج المهمة عند الدينكا. (الصورة: النيلان | أقوث أبراهام)

الزواج شعيرة ملزمة بين أبناء الدينكا، فالمطلوب من كل رجل أن يكوِّن أسرة، وبإمكانه أن يتزوج ما شاء من النساء، شرط أن يقدم المهر المناسب. وتختلف المهور من عشيرة إلى أخرى ضمن الدينكا، بحيث تتراوح بين عشرات رؤوس الماشية في أعالي النيل، إلى بضع مئات منها في بحر الغزال، وذلك تبعاً لمزايا أو صفات العروس المطلوبة.

تنال بنات زعيم العشيرة عدداً أكبر من الماشية، وبالمقابل يدفع ابن الزعيم عدداً أكبر من الماشية لزوجته؛ والحال نفسه لدى الأسر الثرية التي ينبغي أن تدفع المزيد. كما تجلب خريجات الجامعة أيضاً مهوراً أعلى. وهو عامل يزيد نسبة دخول الفتيات إلى المدارس.

يقول ماراش أثيان من سكان مالو أوير في أويل: "خلافاً للعشائر الأخرى، يظهر أبناء أويل من عشيرة الدينكا، وخصوصاً العريس وأبواه، احتراماً كبيراً للأسر التي تدفع المهر أبقاراً."

تحظر الدينكا ممارسة الجنس خارج إطار الزواج. ويُنظر للزناة من المتزوجين نظرة احتقار، وتفرض عليهم غرامات مرهقة. وقد يصبحوا سبب نزاع وقتال عشائري. سفاح القربى ممقوت عموماً.

بعد تقديم المهر، يُوزع حسب الأصول ضمن عشيرة العروس، للعم، الخال، العمة، الخالة والشقيق، … إلخ.

هذا التقرير يقع ضمن ملف:
#السكان: لم يُرْسَل أحد ليرى
جميع مواضيعنا متوفرة لإعادة النشر. نرجو الاتصال بنا عبر عنوان بريدنا الالكتروني عند إعادة نشر تقاريرنا، صورنا أو أفلامنا.